نائب جمهوري: ما يحدث في أمريكا هو

 

قال النائب الجمهوري، آدم كينزينغر، إن ما يحدث في الولايات المتحدة هو محاولة انقلاب، وذلك إثر اقتحام أنصار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترمب لمبنى الكونغرس الأمريكي خلال جلسة تصويت للتصديق على فوز الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن.

وكتب كينزينغر على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "هذه هي محاولة انقلاب".

وأضاف معلقا على تغريدة لترمب "أنت لا تحمي البلاد. أين الحرس الوطني للعاصمة؟ أنت انتهيت وإرثك سيكون كارثة".

ونقل مراسل لصحيفة نيويورك تايمز الأمريكية عن السناتور الجمهوري رومني قوله إن "ترمب هو السبب في هذا التمرد".

من جانبه، قال زعيم الأقلية الديموقراطية في مجلس الشيوخ، تشاك شومر، إن الأعضاء الجمهوريين في الكونغرس الذين يعترضون على فوز جو بايدن في الانتخابات يدعمون "محاولة انقلاب".

وقال "للأسف يظن بعض عناصر الحزب الجمهوري أن استمراريتهم السياسية رهن بمشاركتهم في محاولة انقلاب".

وخلال جلسة خاصة مشتركة لمجلسي الكونغرس للمصادقة على فوز بايدن اعترض الأربعاء أعضاء موالون للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترمب، على نتائج الانتخابات مكررين الادعاءات بحصول عمليات تزوير.

واقتحم أنصار ترمب مبنى الكونغرس خلال الجلسة المشتركة لأعضاء مجلسي النواب والشيوخ الأمريكيين للتصديق على فوز بايدن.